Calendar

March 2017
SunMonTueWedThuFriSat
1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031

 يحتاج جميع الطلاب إلى تطوير مهارات التعلم لديهم لكي يصبحوا ناجحين في دراساتهم. من المهم أن تكتسب الوعي عن كيفية التعلم لأنه سيساعدك على اتخاذ الخيارات التعليمية المناسبة و تحسين قدرتك على التعليم و تطوير مهاراتك الدراسية. و سيساعدك أيضاً على أن تفهم كيف تحسن ذاكرتك و تركيزك و قدراتك الفكرية. 

‏فهم كيفية التعلم

التعلم لا يتعلق فقط بحفظ الحقائق. إنه يتضمن أيضاً تطوير المهارات و المعرفة و التفكير الناقد و قوة النقاش. يساعدنا التعلم أيضاً على تنفيذ المهام بنجاح و مهارة أعلى. هناك ثلاثة أنواع رئيسية للتعلم.

 

• التعلم الذي يساعدك على تحسين قدراتك الجسدية. على سبيل المثال، ربما تكون قد تعلمت في المدرسة كيف تمارس الكرة أو الهوكي. أو ربما تكون قد تعلمت كيف تسبح و أنت طفل. في الواقع، و أنت طفل صغير تعلمت كيف تقف، و تمشي، و تجري، و تقفز. 

• التعلم الذي يساعدك على تطوير و زيادة معرفتك. كل شيء تعرفه تم تعلمه في مرحلة ما في حياتك. 

• التعلم الذي يساعدك على تغيير توجهك و معتقداتك. قد يكون هذا في إطار تعليمي رسمي، مثل المدرسة أو الجامعة، أو ربما تكون قد واجهت موقفاًَ اختبر افتراضاتك القائمة و ساعدك على تعلم شيء جديد و غيّر توجهاتك. 

تمرين

‏فكر في تجاربك الخاصة بالتعلم فيما يتعلق بالأنواع الثلاثة المذكورة أعلاه. حدد المواقف حيث تعتبر أن تعلمك كان ناجحاً أو غير ناجح . فكر في أسباب النجاح و الفشل. 

النجاح في التعلم

‏عندما قمت بتطبيق التمرين السابق مع الطلاب في الكليات و الجامعات أصبح من الواضح أنه، لكي يتحقق التعلم الناجح، يجب أن يحدث الآتي. 

‏المهارات التي سيتم تعلمها متصلة بك و باحتياجاتك. 

‏أنت مهتم بتعلمك. 

‏أنت متحفز للتعلم. 

‏يمكنك أن تتعلم استخدام هذه المهارات في سياقات و أنشطة مختلفة.

أنت مشترك بفاعلية في عملية التعلم. 

‏أنت قادر على أن تفكر و تطور و تعمل بخطواتك الخاصة. 

أنت تشعر بارتياح في بيئة التعلم الخاصة بك. 

‏أنت مرتاح مع المدرس و/ أو طرق التدريس و/ أو مواد التدريس. 

‏إذا التحقت بدورة تعليمية تلبي معايير التعلم الناجح، فستجد أنك تستمتع بالدورة و تشعر بالتحفز للتعلم. و كنتيجة لهذا، يجب أن تكون أكثر نجاحاً في دراستك.

الفشل في التعلم 

ستتعرف من التمرين السابق أيضاً على بعض أسباب التعلم غير الناجح. قد يتضمن هذا ما يلي: 

‏طرق و / أو  مواد تدريس ضعيفة؛ 

‏بيئة تعلم غير مريحة؛

 ضيق الوقت؛ 

‏غياب الثقة؛ 

‏التقدير المنخفض للذات أو للقدرات؛ 

التوتر و القلق؛

غياب التحفيز‏ و الاهتمام؛ 

عدم التعلق بالحياة و الاهتمامات؛ 

إجبارك على القيام بشيء لا ترغب في القيام به. 

من المهم أن تدرك أن بعض هذه الأسباب هي نتيجة لعوامل خارجية ربما يكون من الصعب عليك أن تتغلب عليها، مثل طرق و مواد التدريس الضعيفة. إذا كان الوضع كذلك، فأنت تحتاج لمناقشة هذه المسائل مع مدرسك أو للتفكير في الانتقال لدورة تعليمية أكثر ملاءمة.

 

 

 

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

بحث في الموقع

صفحتنا على Google Plus