Copyright 2017 -

الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي ترفض الاعتراف بشهادات معادلة الخبرة

تقييم المقال
1 1 1 1 1 1 1 1 1 1

تحرص الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي منذ تأسيسها و باعتبارها مؤسسة بريطانية  تخضع للقانون البريطاني في كل ما ينص عليه و بخاصة في شأن التعليم العالي و نظم التعليم على اتباع القانون و عدم مخالفته و لذلك فقد حرصت على اتخاذ موقف ثابت مما يدعى معادلة الخبرة أو معادلة الساعات الدراسية أو ما يعرف لدى البعض بالتصعيد أو التجسير حيث ينص القانون البريطاني على عدم الاعتراف بما يدعى معادلة الشهادات أو الخبرات أو الساعات الدراسية ( فيما عدا الساعات الدراسية التي يحصل عليها الطلب من مؤسسة تعليمية بريطانية فقط –

حيث لا يجوز اعتماد ساعات دراسية من أية جهة غير بريطانية لمتابعة الدراسة في مؤسسة بريطانية ) و قد قامت الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي بتوضيح موقفها بشكل مباشر من خلال التصريح المباشر على موقعها الالكتروني بأنها لا تعترف بما يسمى معادلة الخبرات و توضيح بأن هذا يتعارض مع نظم التأهيل الوطني في المملكة المتحدة و يتعارض كذلك مع نظام تراكم الساعات الدراسية المعتمدة المعمول به في المملكة المتحدة و كما أن الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي لا تعترف و لا تقبل المتقدمين في برامجها الدراسية من الحاصلين على تلك الشهادات في برامجها الدراسية من الحاصلين على مؤهلاتهم وفقاً لنظام التصعيد و نظم المعادلة للشهادات و للساعات الدراسية و بصرف النظر عن الدولة أو الجهة المصدرة لتلك الشهادات فهي كذلك لا تقدم برامج دراسية في هذه المجالات بل و تحدد ضمن رابط لديها على موقعها الرسمي قائمة بأسماء الهيئات غير المعترف بشهاداتها للتقديم إلى أي من البرامج التي تنفذها الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي و توضح كذلك الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي أن جميع البرامج التي تنفذها تخضع و بشكل كامل لإشراف الهيئة الوطنية المسئولة عن برامج التأهيل الوطنية في المملكة المتحدة و التي تقوم بتصنيف البرامج العلمية المهنية و الجامعية التقليدية على حد سواء وتقوم بتصنيفها في مستويات علمية تمكن من مقارنة المؤهلات المهنية في المملكة المتحدة بنظيراتها التقليدية التي تمنحها الجامعات التقليدية و توضح الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي كذلك بأن هذا هو النظام المعمول به ليس فقط في المملكة المتحدة بل كذلك في الولايات المتحدة الأمريكية و مجلس اعتماد التعليم العالي بها و الذي يرفض و بشكل تام الاعراف بنظم المعادلة المزعومة تلك و يفرض على الجامعات و الهيئات التعليمية قبول أي من المتقدمين الحاصلين على تلك المؤهلات الغير معترف بها و بحيث يكون السبيل الوحيد للتسجيل في برامج الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي هو الحصول على الشهادات التعليمية من مصادرها الشرعية ( الكليات و الجامعات الحكومية و الخاصة المعتمدة من مجالس التعليم العالي في البلدان التي تعمل من خلالها و تقدم خدماتها بها ) و دون إمكانية لقبول أية شهادات يحصل عليها صاحبها دون امتلاك البرامج الدراسية الملازمة للحصول على تلك الشهادات.

 

سامر القحطاني

التعليقات  

0 #11 عمران الكبيسي
مقررات البرامج عندكم حديثة ومعاصرة للعصر الحديث
اقتباس
+1 #10 على سمير
يبحث الكثيرون عن النجاح في العمل ويتحقق هذا دائما عندما يطور الإنسان من نفسه ويتلقى احدث العلوم والخبرات في مجال عمله وذلك عن طريق دراسته لبرامج ذات قيمة علمية عالية وتقدم في نفس الوقت الخبرة والمهارة التي يتطلبها سوق العمل وهذا ما اعتمدته الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي في جميع البرامج التي تقدمها والتي تكون ممنوحة من هيئة البورد البريطاني للمحترفين في بريطانيا والتي اشترطت للقبول في برامجها الحصول على مؤهل من جهة تعليمية متعرف بها حيث أنها لا تقبل بما يسمي بمعادلة الشهادات او الخبرات وقد سجلت في برنامج الماجستير التخصصي في الإدارة التربوية من بريطانيا وهذا لتميز البرامج المقدمة من الأكاديمية العربية البريطانية بأعلى مستوى من التوثيق الدولي فهي مصدقة من ممثل جلالة ملكة بريطانيا ومصادقة الهيئات الحكومية البريطانية واعتماد سفارة بلد الطالب مع الحصول على عضوية البورد البريطاني للمحترفين.
اقتباس
+1 #9 مؤيد الباشا
امتنانى لمن كانوا سبب في استكمال مسيرة حياتى العلمية
اقتباس
+1 #8 جمال ابراهيم
قمت بالتسجيل في برنامج الشهادة المتقدمة في الإدارة التربوية الثقافية من بريطانيا الذى تقدمه الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي من بين مجموعة كبيرة جدا من البرامج المتميزة وعندما سجلت في البرنامج وأتممت إجراءات التسجيل كاملة وحصلت على القبول المبدئي النهائي وسددت رسوم التسجيل استلمت حزمة المقررات الدراسية الخاصة بي ودليل الدراسة الذاتية من خلال الحرم الإلكتروني بملف التسجيل الخاص بي وكان من عوامل تشجيعي على التسجيل في البرنامج إمكانية الدراسة باللغة العربية ونظام الدراسة الذى يتم عن بعد ويناسب وقت العمل واعتماد شهادة المؤهل التي تمنحها لى هيئة البورد البريطاني للمحترفين للحصول على مصادقات الهيئات الحكومية البريطانية وممثل جلالة ملكة بريطانيا واعتماد سفارة بلد الطالب و كانت تجربة دراسية مفيدة جدا لي في حياتي العملية فالأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي تستحق حقا كل تقدير واحترام لما تبذله من جهود لتمكين طلاب الوطن العربي من الحصول على العلم بأسهل الطرق وبأقل التكاليف.
اقتباس
0 #7 عز الدين عمران
للنجاح والتقدم أناس يقدرون معناه
اقتباس
+1 #6 احمد السويفي
ما شجعنى على التسجيل والدراسة في برنامج الشهادة المتقدمة في أنظمة الإدارة التربوية من بريطانيا والتي حصلت من خلالها على خبرة ومهارة إضافية جعلتني أتميز في عملي وزادتني مهارة من خلال دراستى لمقررات دراسية متميزة تم استلامي لها من خلال الحرم الإلكتروني والتي يتم تحديثها بشكل مستمر لتتلاءم مع التطورات الحادثة في علوم الإدارة التربوية مع توفر الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي الدراسة عن بعد لتناسب أوقات العمل والذى يوفر على الطالب نفقات السفر والإقامة والمعيشة التي تتطلبها الدراسة التقليدية بالإضافة للتواصل مع ناصح دراسي يساعده ويوجهه طول فترة الدراسة علي كيفية الاستفادة من دراسته و هذا أكثر ما يميز الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي عن غيرها إلي الجانب العديد من المميزات الأخرى كالحصول على مصادقات قوية من جهات حكومية بريطانية ومن سفارة بلد الطالب في لندن كما أن شروط القبول ميسرة أيضا مع العلم أنها لا تقبل أبدا ما يسمي بمعادلة الخبرات ومعادلة الشهادات بل يجب ان يكون الطالب حاصل على مؤهله من جهة تعليمية معترف بها.
اقتباس
+1 #5 مطيع برهومي
لكم السبق في ركب العلم والتعليم
اقتباس
0 #4 سمير مصطفي
اردت التسجيل في برنامج الماجستير التخصصي في الإدارة التربوية من بريطانيا و كنت بحاجة لدراسته حقا وعلمت أن شروط القبول تتطلب الحصول على مؤهل جامعي في اى تخصص من جهة تعليمية معترف بها داخل او خارج بريطانيا ولا تقبل بأي شكل من الأشكال مبدأ القبول بناء على معادلة الخبرة او الشهادات وعندما اطلعت عليه علي موقع الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي وجدت أن البرنامج يتم الدراسة فيه عن بعد من خلال الحرم الإلكتروني ويتم استلام المقررات الدراسية أيضا من خلاله ودون التقيد بمحاضرات ثابتة وأن البرنامج متاح عليه مصادقات واعتمادات من جهات حكومية بريطانية ومن ممثل جلالة ملكة بريطانيا ومن سفارة بلد الطالب وهو أعلى مستوي من التوثيق الدولي كما يتاح للطالب متابعة الدراسة بعد الانتهاء من البرنامج بنجاح في اى جامعة بريطانية بعد تحقيق كافة شروط القبول بها هذا بخلاف رسوم التسجيل التي تناسب الجميع وخاصة أنه متاح سدادها بالقسط بفواصل زمنية تصل إلي 90 يوم مع إمكانية الدراسة باللغة العربية مع الحصول على إعفاء لرسوم الدراسة بها بقيمة 500 جنية إسترليني مع الحصول على عضوية البورد البريطاني للمحترفين.
اقتباس
+1 #3 عبد الرحمن منتصر
بعد اطلاعي على موقع الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي قمت بالتسجيل في برنامج الشهادة المتقدمة في سياسات الإدارة التربوية من بريطانيا خاصة أن مدة الدراسة به قصيرة فقط 3 شهور بتكلفة دراسية قليلة أيضا وتميزت الدراسة بأنها تتم عن بعد دون الحاجة للسفر أو الإقامة في المملكة المتحدة و تكون ذاتية أيضا مع إمكانية التواصل مع ناصح دراسي للمساعدة والنصح والإرشاد إلي جانب التواصل مع الزملاء وتبادل الخبرات الدراسية من خلال منتدى الحرم الإلكتروني ومتاح أيضا الحصول على مصادقات الهيئات الحكومية البريطانية ومصادقة ممثل جلالة ملكة بريطانيا واعتماد سفارة بلد الطالب وقد أتممت دراستي بنجاح وحصلت على حزمة التخرج النهائية أيضا من هيئة البورد البريطاني للمحترفين وكشف العلامات الرسمي الخاص بها باللغة الإنجليزية.
اقتباس
+1 #2 مرهف ميمون
احترامي لمن حفزوني على المثابرة والاستمرار
اقتباس
0 #1 عبد الله صابر
عندما قررت التسجيل في برنامج الماجستير التخصصي في الإدارة التربوية من بريطانيا اطلعت أولا على موقع الاكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي وقرأت جميع المعلومات الموجودة عليه ولاحظت صعوبة أنظمة القبول لدى الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي حيث أنها لا تعترف بأي شهادة تم الحصول عليها بطريقة ما يدعى معادلة الخبرة أو معادلة الخبرات بسبب أنها غير معترف بها في بريطانيا و جميع دول الاتحاد الأوربي و اعتبارها شهادات غير شرعية و مزورة في تلك البلدان وأنها فقط تقبل المؤهلات العلمية من جهات معترف بها داخل او خارج المملكة المتحدة كما علمت أن الدراسة تكون عن بعد من خلال استلام المقررات الدراسية بالحرم الإلكتروني كما علمت أن الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي هي جهة تنفيذية فقط للبرامج الدراسية المقدمة من هيئة البورد البريطاني للمحترفين في بريطانيا و يتم منح الشهادة باسم الجهة المانحة مع إمكانية التوثيق الدولي للشهادة من هيئات حكومية بريطانية وممثل جلالة ملكة بريطانيا واعتماد سفارة بلد الطالب .
اقتباس

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد